Thousands of protesters gathered and walked on foot in solidarity with the Muslim family in London, Ontario, who was the target of a terrorist act. And where their demand was to ask the government to take practical measures against all terrorist acts, as well as legalizing Islamophobia within the framework of a law. It was a speech by the Mayor of Mississauga, Mrs. Bonnie Crombie, who walked with the protesters in the streets of the city in solidarity with the Muslim community. Many dignitaries attended, condemning the attack.

الآلاف من المحتجين تجمعوا و ساروا مشيا على الاقدام تضامنا مع العائلة المسلمة في لندن اونتاريو التي كانت هدف عمل ارهابي . و حيث كان مطلبهم هو مطالبة الحكومة بأخذ اجراءات عملية ضد كل الاعمال الإرهابية و كذلك قوننت الأسلاموفوبيا في إطار قانون . كانت كلمة لرئيسة بلدية ميسيساغا السيدة بوني كرومبي و التي سارت مع المحتجين في شوارع المدينة متضامنة مع المجتمع المسلم .و حضر العديد من الشخصيات الاعتبارية منددة بالهجوم

Leave a Reply

Your email address will not be published.